أهم 10 أخطاء يرتكبها مسوقين المحتوى | Mistakes Content Marketers Make

أهم أخطاء مسوقين المحتوي

مع استمرار انفجار المحتوى الرقمي من حيث الحجم والتعقيد، تجد الشركات المزيد من الأسباب للاستثمار في تسويق المحتوى، يعد إنشاء محتوى قيم والترويج له أحد أكثر الطرق فعالية للتواصل مع العملاء وبناء جمهور.


أهم 10 أخطاء يرتكبها مسوقين المحتوى | Mistakes  Content Marketers Make


وفقا لتقرير Demand Metric لعام 2016، تنفق شركات B2B الناجحة ما يقرب من ثلث ميزانيتها التسويقية على تسويق المحتوى، إذن ما هي فوائد تسويق المحتوى؟


فوائد تسويق المحتوى


تستخدم الشركات العديد من تقنيات التسويق المختلفة لمحاولة جذب العملاء، يقوم تسويق المحتوى بإنشاء وتوزيع محتوى قيم وملائم ومتسق لجذب العملاء والاحتفاظ بهم، يمكن أن يساعد تسويق المحتوى الشركات بطرق متنوعة، بما في ذلك:


إنشاء السلطة في صناعتك

يعد إنشاء السلطة في صناعتك أحد أهم الأشياء التي يمكنك القيام بها كرائد أعمال، يعد تسويق المحتوى طريقة رائعة للقيام بذلك، لأنه يسمح لك بمشاركة معرفتك وخبرتك مع جمهورك بطريقة قيمة وجذابة، بالإضافة إلى ذلك من خلال إنشاء محتوى غني بالمعلومات ومثير للاهتمام، يمكنك المساعدة في وضع نفسك كسلطة في مجالك، مما يؤدي إلى المزيد من العملاء المحتملين والاستفسارات والعملاء.


جذب المزيد من زوار الموقع

بصفتك صاحب عمل، تحتاج إلى جذب زوار الموقع لإجراء المبيعات، يتضمن تسويق المحتوى إنشاء محتوى قيم وتوزيعه بانتظام، بهدف جذب العملاء وإشراكهم، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يساعد في تحسين ترتيب محرك البحث في موقع الويب الخاص بك، وتوليد العملاء المحتملين، والوعي بالعلامة التجارية عند القيام بذلك بشكل صحيح.


توليد العملاء المحتملين الذين يتحولون إلى عملاء

يعد توليد العملاء المحتملين أحد أهم جوانب أي عمل تجاري، يقوم تسويق المحتوى بإنشاء ومشاركة محتوى قيم مع جمهورك المستهدف لجذب العملاء وتحويلهم.


بناء ولاء العملاء

هناك العديد من الأسباب التي تجعل الشركات تستثمر في تسويق المحتوى، أولا يساعد على بناء ولاء العملاء، من المرجح أن يعود العملاء الأوفياء إلى عملك، ويوصون بك الاصدقاء، ويشترون منك المزيد من المنتجات والخدمات، يمكن أن يساعدك تسويق المحتوى على تحقيق هذه الأهداف من خلال تعزيز العلاقات مع العملاء وتوفير المعلومات التي يمكنهم استخدامها.


هناك العديد من الفوائد الأخرى لاستخدام تسويق المحتوى لمساعدة عملك، ويمكن أن تكون أداة مفيدة يمكن أن تساعد في زيادة الوصول إلى عملك عبر الإنترنت.


10 أخطاء يرتكبها مسوقو المحتوى الجدد


ومع ذلك هناك بعض الأخطاء التي يرتكبها مسوقو المحتوى للشركات والتي يمكن أن تؤثر سلبا عليها، خاصة إذا كان ذلك لشركة صغيرة ليس لديها خيار التواصل مع أفضل وكالة تسويق صناعي لمنحهم الدعم الذي يحتاجونه، إذا كنت تريد أن ينجح تسويق المحتوى الخاص بك، فإليك بعض الأخطاء التي قد ترغب في تجنبها:


1. عدم إنتاج محتوى كاف

أحد أكثر الأخطاء شيوعا التي يرتكبها مسوقون المحتوى الجدد هو عدم إنتاج محتوى كاف، إنهم يعتقدون عن طريق الخطأ أنهم إذا كتبوا عددا قليلا فقط من المشاركات عالية الجودة، فسيكونون قادرين على جذب المزيد من القراء والمتابعين، ولكن ليس هذا هو الحال، لكي تكون ناجحا تحتاج إلى إنتاج تدفق مستمر من المحتوى عالي الجودة.


إذا لم تتمكن من إنتاج محتوى كاف بمفردك، فقد ترغب في التفكير في توظيف كاتب محتوى أو شركة تسويق محتوى، من خلال إنتاج حجم كبير من المحتوى عالي الجودة، ستتمكن من جذب المزيد من القراء والمتابعين وتحسين فرصك في إجراء التحويلات.


2. إنتاج محتوى منخفض الجودة

يعد إنتاج محتوى منخفض الجودة خطأ شائعا بين مسوقين المحتوى الجدد لأنهم يحاولون فعل الكثير وبسرعة كبيرة، إنهم يركزون جدا على إنشاء محتوى رائع لدرجة أنهم لا يأخذون الوقت الكافي لتعلم أساسيات الكتابة الجيدة، مثل القواعد وعلامات الترقيم.


سبب آخر لإنتاج محتوى منخفض الجودة هو أن مسوقين المحتوى الجدد يحاولون محاكاة أسلوب المدونين والصحفيين المعروفين، إنهم يعتقدون أنه إذا تمكنوا من الكتابة مثل هؤلاء المهنيين، فسيكون محتواهم ناجحا بنفس القدر.


3. عدم الترويج للمحتوى بما فيه الكفاية

أحد أكثر الأخطاء شيوعا التي يرتكبها مسوقين المحتوى الجدد هو عدم الترويج للمحتوي الخاص بهم  بما فيه الكفاية، لسوء الحظ يمكن أن يكون هذا خطأ فادحا، مما يؤدي إلى إهدار الوقت والجهد.


إذا كنت تريد أن يكون المحتوى الخاص بك ناجحا، فأنت بحاجة إلى الترويج له قدر الإمكان، هذا يعني مشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي، وإرساله بالبريد الإلكتروني إلى قائمتك، والتواصل مع المدونين والصحفيين ذوي الصلة.


إذا بذلت جهدا لإنشاء محتوى رائع، فلا تدعه يضيع من خلال عدم الترويج له بما فيه الكفاية.


4. التركيز على الكمية دون الجودة

الكمية على الجودة هي خطأ يرتكبه مسوقين المحتوى الجدد لأنها يمكن أن تؤدي إلى محتوى غير مرغوب فيه ومنخفض الجودة، عندما تركز على الكمية فمن المرجح أن تنتج محتوى للنشر بدلا من أخذ الوقت الكافي لإنتاج محتوى عالي الجودة سيكون مفيدا وجذابا لجمهورك.


يمكن أن يضر المحتوى منخفض الجودة بسمعة علامتك التجارية ويجعل من الصعب جذب قراء ومتابعين جدد، قد يكون من الصعب أيضا التعافي من سمعة غير مرغوب فيها، ومع ذلك سيساعدك التركيز على الجودة على إنتاج جمهور محتوى قيم، مما سيساعدك على تنمية مدونتك.


5. عدم استهداف الجمهور المناسب

عند إنشاء المحتوى من المهم التفكير في جمهورك، لسوء الحظ يرتكب مسوقين المحتوى الجدد خطأ واحدا شائعا وهو عدم استهداف الجمهور المناسب، إذا لم تكن متأكدا من هو جمهورك المستهدف، فيمكنك القيام ببعض الأشياء لمعرفة ذلك.


أولا، تحتاج إلى فهم عملك وما تقدمه، بعد ذلك بمجرد أن يكون لديك فهم واضح لعملك تحتاج إلى التفكير في من سيكون مهتما بما تبيعه، بعد ذلك تحتاج إلى إنشاء شخصيات المشتري، شخصيات المشتري خيالية ولكنها تمثيلات لعميلك المثالي بناء على أشخاص حقيقيين.


6. تجاهل تحسين محركات البحث والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي


ليس سرا أن تحسين محركات البحث والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي ضروريان لتسويق المحتوى، ومع ذلك يرتكب العديد من مسوقي المحتوى الجدد خطأ تجاهل هذه القنوات تماما، قد يكون هذا خطأ فادحا، حيث أن تحسين محركات البحث ووسائل التواصل الاجتماعي هما من أكثر الطرق فعالية للوصول إلى جماهير جديدة وزيادة عدد الزيارات إلى المحتوى الخاص بك.


تحسين محركات البحث ضروري للعثور على المحتوى الخاص بك من قبل الأشخاص الذين يبحثون عن معلومات حول مواضيع محددة، من خلال تحسين المحتوى الخاص بك لمحركات البحث، يمكنك التأكد من أن المزيد من الأشخاص يرون عملك وربما ينقرون على موقعك، وسائل التواصل الاجتماعي مهمة أيضا لتسويق المحتوى لأنها توفر الوصول إلى العملاء المحتملين لعملك.


7. إهمال التسويق عبر البريد الإلكتروني

يمكن أن يكون التسويق عبر البريد الإلكتروني وسيلة فعالة للغاية لتوزيع المحتوى، ولكن مسوقي المحتوى الجدد غالبا ما يهملونه، بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يكون التسويق عبر البريد الإلكتروني أكثر صعوبة في التنفيذ من طرق توزيع المحتوى الأخرى، على سبيل المثال يستغرق إنشاء بريد إلكتروني جيد الصنع وقتا أطول من كتابة منشور مدونة أو تغريدة.


سبب آخر لإهمال التسويق عبر البريد الإلكتروني في كثير من الأحيان هو انخفاض معدلات الاستجابة التي غالبا ما ترتبط به، ومع ذلك لا يجب أن يكون هذا هو الحال، يمكن أن يؤدي استخدام الاستراتيجيات الصحيحة إلى زيادة معدلات استجابتك ورؤية نتائج أفضل من حملات التسويق عبر البريد الإلكتروني.


8. إنشاء محتوى ممل

خطأ شائع آخر يرتكبه مسوقين المحتوى الجدد هو إنشاء محتوى ممل، يمكن أن يكون هذا تحولا كبيرا للقراء المحتملين ويتسبب في فقدانهم الاهتمام بمدونتك أو موقع الويب الخاص بك، بصفتك مسوق محتوى من المهم التركيز على إنشاء محتوى إعلامي وجذاب.


هناك بعض الطرق لإضفاء الإثارة على المحتوى الخاص بك وجعله أكثر إثارة للاهتمام لقرائك، إحدى الطرق هي استخدام الصور ومقاطع الفيديو، طريقة أخرى هي الكتابة بأسلوب أكثر جاذبية، يمكنك أيضا محاولة استخدام الرسوم البيانية أو تصورات البيانات لجعل نقاطك أكثر وضوحا.


9. الاعتماد على قناة توزيع واحدة فقط

عندما تبدأ للتو في تسويق المحتوى، قد يكون من المغري وضع كل بيضك في سلة واحدة والاعتماد على قناة توزيع واحدة، قد تعتقد أن هذه هي الطريقة الأكثر كفاءة لرؤية المحتوى الخاص بك من قبل أكبر عدد ممكن من الناس.


ومع ذلك، فإن الاعتماد على قناة توزيع واحدة هو خطأ كبير يرتكبه مسوقو المحتوى الجدد، باستخدام قناة واحدة فقط فإنك تحد من الوصول المحتمل للمحتوى الخاص بك، أنت أيضا تخاطر بتشبع جمهورك بالمحتوى الخاص بك، مما يؤدي إلى إلغاء اشتراكهم في قناتك.


10. عدم تتبع النتائج وتعديل التكتيكات وفقا لذلك

عندما تكون جديدا على تسويق المحتوى، فإن رمي مجموعة من الأشياء على الحائط يمكن أن يكون مغريا لمعرفة ما يلتصق، ولكن لسوء الحظ من المرجح أن يؤدي هذا النهج العشوائي إلى إهدار الجهد مع القليل لإظهاره من حيث النتائج.


أحد أكبر الأخطاء التي يرتكبها مسوقو المحتوى الجدد هو عدم تتبع النتائج وتعديل تكتيكاتهم وفقا لذلك، إذا لم تتعقب كيفية أداء المحتوى الخاص بك، فلن تتمكن من تحديد ما يعمل وما لا يعمل.


خلاصة القول


في الختام، يعد تسويق المحتوى جزءا مهما من أي استراتيجية تسويقية، يسمح لك بالوصول إلى جمهورك المستهدف برسالتك ويساعدك على بناء علاقة معهم، أوضحت هذه المقالة سبب أهمية أن يتعلم مسوقو المحتوى الجدد قدر الإمكان عن تسويق المحتوى والأخطاء التي يمكنك ارتكابها، إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن تسويق المحتوى، فيمكنك البحث عن الموارد عبر الإنترنت التي ستمنحك الدعم والمساعدة التي تحتاجها للوصول بالمحتوى الخاص بك إلى الديموغرافية المستهدفة.


إرسال تعليق