ما هو مؤشر راسل 2000 وكيف يعمل؟ | What Is Russell 2000 Index

مفهوم مؤشر راسل 2000 وكيفية عمله

 هل تريد معرفة كل شيء عن مؤشر راسل 2000، وهو معيار للأسهم الصغيرة في سوق الولايات المتحدة؟ فيما يلي دليل مفصل لمساعدتك في اكتشاف تاريخه وتكوينه وكيف يختلف عن الفهارس الأخرى.


ما هو مؤشر راسل 2000 وكيف يعمل؟ | What Is Russell 2000 Index


يوفر مؤشر راسل"وهو معيار سوق الأوراق المالية المعترف به على نطاق واسع" للمستثمرين رؤية شاملة لأداء الشركات العامة الصغيرة في الولايات المتحدة، ويتألف من مجموعات فرعية مختلفة، مثل راسل 2000 وراسل 3000، وتشمل مجموعة واسعة من الصناعات، يشتهر هذا المؤشر بإدراجه للشركات الموجهة نحو النمو، مما يتيح للمستثمرين التعرض للأسهم المحتملة ذات النمو المرتفع.


من المعترف به على نطاق واسع أن راسل 2000 هو واحد من أكثر المؤشرات متابعة في الصناعة المالية، إذا كنت تتطلع إلى فهم كل ما يتعلق براسل 2000، فإليك دليل لاستكشافه، أدناه سنتعمق في تفاصيل مؤشر راسل 2000، وتاريخه، وكيف يعمل، وكيف يختلف عن المؤشرات الأخرى.


تعريف راسل 2000


راسل 2000، الذي غالبا ما يشار إليه باسم R2K، هو مؤشر سوق الأوراق المالية الذي يمكن المستثمرين من تتبع ما يصل إلى 2000 سهم، إنه يختلف عن مؤشر راسل 3000، وهو مؤشر أوسع يتضمن أكبر 3000 شركة أمريكية متداولة علنا، من خلال التركيز على الشركات الصغيرة، يهدف راسل 2000 إلى تزويد المستثمرين بنظرة ثاقبة لأداء قطاع رؤوس الأموال الصغيرة في السوق، يغطي راسل 2000 الأسهم عبر مختلف الصناعات، وكثيرا ما يستخدم كنقطة مرجعية وأداة للتنويع داخل حافظات الاستثمار.


تاريخ راسل 2000


لدى راسل 2000 تاريخ غني يعود إلى أواخر السبعينيات، أنشأته شركة فرانك راسل، وقد أنشئ كبنية تحتية لقياس أداء الأسهم الصغيرة في الولايات المتحدة، تم إطلاق المؤشر في عام 1984، في البداية بقيمة أساسية تبلغ 135، على مدار تاريخه خضع المؤشر لإعادة التوازن الدوري وإعادة التشكيل ليعكس التغيرات في السوق، تتضمن عملية إعادة التشكيل السنوية لراسل 2000، التي تتم في يونيو، إضافة أو إزالة الأسهم استنادا إلى تصنيفات القيمة السوقية، يعرض تاريخ راسل 2000 تطوره كمؤشر مهم لقياس أداء الشركات، مع مجموعة متنوعة من المكونات وعملية إعادة التشكيل السنوية، نمت لتصبح واحدة من أكثر المؤشرات المتبعة والمعترف بها على نطاق واسع في الصناعة المالية.


كيف يعمل مؤشر راسل 2000؟


راسل 2000 هو مؤشر مرجح للقيمة السوقية، مما يعني أن أداء كل سهم يستند إلى قيمته السوقية بالنسبة إلى القيمة السوقية الإجمالية لجميع الأسهم في المؤشر، يتم تحديث تكوين المؤشر كل عام في يونيو، ويمكن للشركات الدخول والخروج من المؤشر بناء على قيمتها السوقية في وقت إعادة التشكيل.


يشمل المؤشر شركات من مختلف القطاعات مثل الرعاية الصحية والتكنولوجيا والخدمات المالية وتقدير المستهلك والصناعة، معايير الإدراج لكي تكون الشركة مؤهلة للحصول على مؤشر راسل 2000 هي قيمة سوقية تتراوح بين 20 مليون دولار و 10 مليارات دولار تقريبا، وتأسيس الولايات المتحدة، وإدراجها في بورصة أمريكية رئيسية.


راسل 2000 مقارنة بالمؤشرات الأخرى


يختلف راسل 2000 عن المؤشرات الشعبية الأخرى، مثل مؤشر ستاندرد آند بورز 500 أو مؤشر داو جونز الصناعي بعدة طرق، وهو يركز على الأسهم الصغيرة، في حين أن مؤشر ستاندرد آند بورز 500 يشمل شركات أكبر وأكثر رسوخا، هذا الاختلاف في التكوين يعني أن أداء راسل 2000 يمكن أن يختلف اختلافا كبيرا عن أداء مؤشر ستاندرد آند بورز 500 أو مؤشر داو جونز الصناعي، وفي الوقت نفسه فإن مؤشر راسل 2000 أوسع من مؤشر داو جونز الصناعي، الذي يتكون من 30 سهما كبيرا فقط، يوفر هذا التمثيل الأوسع للشركات الصغيرة للمستثمرين التعرض لمجموعة واسعة من الصناعات وفرص نمو أعلى محتملة.


تختلف المؤشرات أيضا في أدائها. كانت هناك فترات مختلفة في تاريخ السوق، وكان رد فعل المؤشرات بطرق مختلفة.


على سبيل المثال، في الفترة 1979-1983، خلال فترة من الاضطرابات الاقتصادية الشديدة في سوق الأوراق المالية، تفوق أداء راسل 2000 على مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 80٪، لقد كان وقتا للتضخم المكون من رقمين، وأسعار الفائدة المكونة من رقمين، والركود المتتالي، في ذلك الوقت حكم المستثمرون على أن الشركات الصغيرة تنقلت في البيئة بشكل أكثر ذكاء من الشركات الأكبر.


في وقت لاحق في عام 1983، انتعشت القبعات الكبيرة، ونتيجة لذلك تفوق مؤشر ستاندرد آند بورز 500 على راسل 2000 بنسبة 91٪، أي أكثر من استعادة فترة ضعف الأداء في الفترة 1979-83.


تكررت هذه الفترات والتحولات في الهيمنة عدة مرات، اعتمادا على الوضع الاقتصادي العام.


الأسئلة الشائعة


ما هو راسل 2000؟

راسل 2000 هو مؤشر سوق الأوراق المالية الذي يمثل أداء الأسهم الصغيرة في الولايات المتحدة، يتكون من أقل 2000 سهم من حيث القيمة السوقية.


كيف يعمل راسل؟

راسل 2000 هو مؤشر لسوق الأوراق المالية يعمل على منهجية شفافة وقائمة على القواعد، يتم اختيار الأسهم التأسيسية لهذا المؤشر بناء على تصنيفات القيمة السوقية ضمن مؤشر راسل 3000، يمثل راسل 2000 أدنى 2000 سهم من حيث القيمة السوقية ويعمل كمعيار للأسهم الصغيرة في الولايات المتحدة، تخضع لعملية إعادة تشكيل سنوية عادة في يونيو، لتعكس التغيرات في القيمة السوقية، تضمن هذه العملية أن يظل المؤشر ذا صلة وممثلا لقطاع رؤوس الأموال الصغيرة، يستخدم المستثمرون راسل 2000 على نطاق واسع كأداة لتتبع وتقييم أداء الأسهم الصغيرة وكوسيلة لتنويع المحافظ الاستثمارية.


كيف يختلف راسل 2000 عن المؤشرات الأخرى؟

يبرز مؤشر راسل 2000 عن المؤشرات الأخرى بسبب تركيزه على الأسهم الصغيرة، على عكس المؤشرات الأوسع مثل مؤشر ستاندرد آند بورز 500 أو مؤشر داو جونز الصناعي، فإن مؤشر راسل 2000 يتتبع على وجه التحديد أداء الشركات الصغيرة، يسمح هذا النطاق الأضيق للمستثمرين بالتعرض لفرص النمو المرتفع المحتملة، بالإضافة إلى ذلك يخضع راسل 2000 لإعادة التشكيل السنوي، مما يضمن بقائه حديثا ويعكس مشهد السوق الصغير، غالبا ما يستخدم هذا المؤشر من قبل المستثمرين الذين يسعون إلى التنويع خارج الأسهم الكبيرة و كمعيار لتقييم أداء الاستثمارات ذات رؤوس الأموال الصغيرة.


كيف تستثمر في راسل 2000؟

يمكن الاستثمار في راسل 2000 من خلال أساليب مختلفة، يتمثل أحد النهج في الاستثمار في الصناديق المشتركة أو الصناديق المتداولة في البورصة (ETFs) التي تتبع المؤشر، توفر هذه الصناديق التعرض لحافظة متنوعة من الأسهم الصغيرة داخل راسل 2000، وثمة خيار آخر هو الاستثمار المباشر في الأسهم الفردية داخل المؤشر، واختيار الشركات بعناية استنادا إلى بحث وتحليل شاملين.


من الأهمية بمكان فهم المخاطر المرتبطة بالاستثمار الصغير، مثل زيادة التقلبات، يعد التنويع وأفق الاستثمار طويل الأجل أمرا أساسيا للتخفيف من هذه المخاطر وتعظيم العوائد المحتملة عند الاستثمار في راسل 2000.


خلاصة القول


يلعب مؤشر راسل 2000 دورا حاسما في الأسواق المالية من خلال تزويد المستثمرين برؤى حول أداء الأسهم الصغيرة، يمثل راسل 2000 الذي يعمل كمؤشر لسوق الأوراق المالية يعمل على منهجية شفافة وقائمة على القواعد، مجموعة متنوعة من الشركات من مختلف القطاعات، مما يتيح للمستثمرين التعرض لفرص النمو المحتملة المرتبطة بالشركات الصغيرة.


من خلال فهم كيفية عمل راسل 2000 واختلافاته مقارنة بالمؤشرات الأخرى، يمكن للمستثمرين اتخاذ قرارات أكثر ترجيحا عندما يتعلق الأمر باستراتيجياتهم الاستثمارية.


إرسال تعليق