صندوق النقد الدولي: رحلة عبر التاريخ والرسالة.

رحلة صندوق النقد الدولي عبر التاريخ، مع التركيز على رسالته وأثره في الاقتصاد العالمي.

 صندوق النقد الدولي منظمة اعتراف دولي مقرها في واشنطن العاصمة تضم 189 دولة ، كان من المفترض ان يكون عمله من أجل التعاون النقدي الدولي، وتعزيز التجارة الدولية والقضاء علي الفقر في جميع انحاء العالم، وتعزيز النمو الاقتصادي والعمالة وإرساء الاستقرار المالي.


صندوق النقد الدولي: رحلة عبر التاريخ والرسالة.
صندوق النقد الدولي


البنك الدولي يموله، تم تشكيله في عام 1944 في مؤتمر بريتون وودز من خلال رؤية هاري ديكستر وايت وجون ماينارد كينز وظهرت رسميا إلى حيز الوجود في عام 1945 مع 29 دولة عضوا بهدف إصلاح نظام الدفع الدولي، لها دور حيوي في إدارة ميزان المدفوعات والأزمة المالية العالمية.


الشكل الكامل لصندوق النقد الدولي


الشكل الكامل لصندوق النقد الدولي الذي أنشئ في عام 1944، بهدف تعزيز التعاون النقدي من خلال العالم وتعزيز التجارة الدولية إلى جانب الاستقرار الاقتصادي، مما سيساعد في نهاية المطاف في الحد من الفقر.


صندوق النقدي الدولي مهمته هي خفض الفقر العالمي، وتعزيز التجارة الدولية الاستقرار المالي والنمو الاقتصادي، الوظائف الرئيسية الثلاث للصندوق النقدي الدولي هي التنمية الاقتصادية والإقراض وتنمية القدرات، من خلال المراقبة الاقتصادية يلاحظ صندوق النقد الدولي التطورات التي لها تأثير على الاقتصادات الأعضاء والاقتصاد العالمي، وهو يقرض البلدان الأعضاء التي لديها قضايا ميزان المدفوعات حتى تتمكن من إعادة إنشاء اقتصاداتها، كما تقدم الهيئة المشورة والتدريب في مجال السياسات من خلال برامج المساعدة التقنية الخاصة بها، من خلال هذه الخطوات تهدف المنظمة إلى دعم جميع البلدان الأعضاء حتى تتمكن من التعاون وتحقيق استقرار الاقتصاد الكلي، مدعومة بسياسات اقتصادية قوية وأقصى قدر من النمو.


التاريخ


دعونا ندرس تاريخ المنظمة منذ بدايتها.


  • الشكل الكامل لاقتصاديات صندوق النقد الدولي في عام 1944، أدى الكساد الاقتصادي إلى قيام البلدان برفع القيود المفروضة على التجارة في محاولة لإحياء اقتصاداتها المتعثرة، مما أدى إلى انخفاض قيمة العملات وانكماش في التجارة العالمية،


  • تسببت الأزمات في التعاون النقدي الدولي في الحاجة إلى الرقابة، أدى ذلك إلى عقد اجتماع سري من 45 بلدا يدعى مؤتمر بريتون وودز لاقتراح إطار للتعاون الاقتصادي الدولي وكيفية إعادة أوروبا.


  • تقرر تشكيل صندوق النقد الدولي كهيئة اقتصادية عالمية، تصور هاري ديكستر وايت وهو أمريكي أن صندوق النقد الدولي يعمل كمصرف، مما يضمن أن البلدان المقترضة يمكنها سداد ديونها في الوقت المناسب.


  • تم تشكيله رسميا في 27 ديسمبر 1945 عندما وافقت البلدان الأعضاء ال 29 على مواد اتفاقها.


  • شهدت نهاية عام 1946 نمو صندوق النقد الدولي إلى 39 عضوا، شهد مارس 1947 بدء صندوق النقد الدولي في تشغيله المالي، وشهد 8 مايو أن تصبح فرنسا أول بلد يقترض من الصندوق النقدي الدولي.


  • كان واحد من الهيئات الرئيسية للنظام الاقتصادي الدولي، سمحت طبيعتها وشكلها بإصلاح الرأسمالية الدولية مع دفعة للتعاون الاقتصادي الوطني ورفاهية الإنسان.


  • زاد تأثير صندوق النقد الدولي حيث أضاف المزيد من الأعضاء إلى حظيرته.

الدور الرئيسي


يعمل الصندوق النقدي الدولي في ثلاثة مجالات رئيسية:


1. الإشراف على اقتصادات البلدان الأعضاء

يتمثل الشاغل الرئيسي للصندوق النقدي الدولي في تعزيز الاستقرار في النظام الاقتصادي العالمي، حيث يراقب اقتصادات بلدان الأعضاء البالغ عددها 189 دولة، يعرف النشاط بالمراقبة الاقتصادية التي تتم على الصعيدين الوطني والدولي.


من خلال المراقبة الاقتصادية، يشرف صندوق النقد الدولي على الأنشطة التي لها تأثير على الاقتصادات الأعضاء وكذلك الاقتصاد العالمي، يطلب من الدول الأعضاء أن يكون لديها سياسات اقتصادية متزامنة مع سياسات صندوق النقد الدولي، الإشراف على الاقتصاد الكلي للبلدان الأعضاء والخطط المالية، يرى صندوق النقدي الدولي مخاطر الاستقرار ويوصي بالتعديلات المحتملة.


2. الإقراض لتجنب مشاكل ميزان مدفوعات الدول

يقدم أمواله لتعزيز اقتصادات البلدان الأعضاء مع القضايا في بلدانها وهذا يقدم أمواله لتعزيز اقتصادات البلدان الأعضاء مع وجود مشاكل في ميزان مدفوعاتها بدلا من الإقراض لتمويل المشاريع، يمكن للمساعدات الاقتصادية تجديد الاحتياطيات الدولية، وتحقيق الاستقرار في العملة، وتعزيز النمو الاقتصادي، بدلا من الإقراض لتمويل المشاريع، يمكن للمساعدات الاقتصادية تجديد الاحتياطيات الدولية، وتحقيق الاستقرار في العملة، وتعزيز النمو الاقتصادي، من وجهة نظره.


وبدوره يريد من البلدان الأعضاء سداد القروض، ويجب على الدول أن تذهب لسياسات الإصلاح الهيكلي التي يراقبها الصندوق النقدي الدولي، الإقراض من صندوق النقد الدولي له شكل ذو شقين، الأول بسعر الفائدة في السوق بينما الآخر بأسعار ميسرة، يتم سعر الفائدة الميسر للإقراض للبلدان ذات الدخل المنخفض وأسعار الفائدة المنخفضة أو المعدومة.


3. الاستشارات الاقتصادية

تتمثل الوظيفة الأخيرة للصندوق النقدي الدولي في تطوير القدرات من خلال تقديم المشورة في مجال السياسات والتدريب من خلال برامجه المختلفة، توفر الهيئة للدول الأعضاء مستشارا اقتصاديا في المجالات التالية:

  1. السياسة المالية
  2. سياسة سعر الصرف
  3. تنظيم النظام المالي

لماذا هذا مهم؟


لا تساعد سياسات المساعدات المالية وإعادة الهيكلة المالية البلدان المحتاجة التي يتم تزويدها بالمساعدة المالية فحسب، بل تساعد أيضا الاقتصاد العالمي بأكمله، السبب الرئيسي لتقديم مثل هذا القرض هو الحفاظ على توازن الاقتصاد العالمي، هذا من وجهة نظره.


الأنشطة الخاصة به


فيما يلي بعض الأنشطة الأساسية للمنظمة، دعونا نحاول فهمهم بالتفصيل.


  • تقديم المشورة في مجال السياسات للحكومات والهيئات المالية المركزية استنادا إلى الاتجاهات الاقتصادية والتحليلات التجارية عبر البلدان.


  • البحث والتنبؤ الإحصائي والتحليلات المتعلقة بتتبع الاقتصادات والأسواق العالمية والإقليمية.


  • القروض والمساعدة المالية للبلدان الأعضاء للتغلب على الأزمة الاقتصادية.


  • قروض بأسعار فائدة مخفضة لمساعدة البلدان النامية على مكافحة الأزمات الاقتصادية.


  • المشورة والمساعدة الفنية لمساعدة البلدان على تحسين وضعها الاقتصادي.

الوظائف الاساسية 


ينظر إلى الصندوق النقدي الدولي على أنه صندوق للأموال يوفر الاستقرار الاقتصادي للبلدان التي تعاني من عبء الديون، دعونا نلقي نظرة على وظائفها.


1. إصلاح القيمة الاسمية للعملات بشروط الذهب أو الدولار

يتعين على كل بلد عضو الإعلان عن القيمة الاسمية لعملته بالدولار أو الذهب، الغرض من الصندوق النقدي الدولي هو الحفاظ على الاستقرار في أسعار صرف الدول الأعضاء.


2. قروض العملات الأجنبية

إنهم يدركون أهمية التبادل المستقر لنمو وتقدم التجارة العالمية الحرة، يمكن للبلد العضو شراء العملات الأجنبية من الصندوق للتغلب على عجز ميزان المدفوعات المؤقت.


3. نقص المعروض من العملة

من الممكن أن يكون هناك نقص في عملة البلد، يظهر نقص المعروض من العملة في سوق الفوركس ميزان دفع موات، إذا لاحظ الصندوق أن بلدا عضوا معينا لديه فائض في ميزان المدفوعات وأن المعروض من عملته غير كاف بالنسبة للطلب، فقد يطلب الصندوق من البلد إعادة تقييم عملته.


الفوائد


على المستوى العالمي، يتمتع صندوق النقد الدولي بالعديد من الفوائد على النحو التالي.


  • ميزة صندوق النقد الدولي هي أنه يعزز التعاون النقدي الدولي والاستقرار المالي العالمي، إنه يقدم مساعدات مالية للبلدان المثقلة بالديون، وخاصة تلك التي تعاني من مشاكل في ميزان المدفوعات، إنه يعزز النمو الاقتصادي العام، هذا من وجهة نظره.


  • يساعد في تحديد المخاطر المحتملة وأي نوع من نقاط الضعف من خلال التحليل السليم والمفصل لأسعار الصرف والسياسات والمواقف الاقتصادية، هذا من وجهة نظره.


  • يوجه المشورة والمساعدة التقنية التي تقدمها المنظمة للدول الأعضاء نحو تصميم وتنفيذ سياسات اقتصادية قوية تؤدي إلى التنمية الوطنية والقضاء على الفقر.


  • ينشر  ممارساته البحثية وتبادل المعرفة التحليل الاقتصادي الحاسم على الدول الأعضاء، وبالتالي المساهمة في الاستقرار العالمي.


وبالتالي، تساهم جميع وظائف وأدوار المنظمة الاقتصادية في التنمية المالية العالمية بطريقة مستدامة، هذا من وجهة نظر القائمين عليه. 

إرسال تعليق