الوارد أولا صادر أولا (FIFO) وكيفية إستخدامها

استخدام ومزايا نظام “الوارد أولا صادر أولا” (FIFO) في العمليات التجارية والتطبيقات العملية.

 First In، First Out (FIFO) هي طريقة محاسبية يتم فيها التخلص من الأصول المشتراة أو المكتسبة أولا يتم إستهلاكها أولا، تفترض طريقة FIFO أن المخزون المتبقي يتكون من العناصر التي تم شراؤها أخيرا.


بديل طريقة FIFO هي طريقة LIFO وهي طريقة محاسبية يتم فيها التخلص من الأصول المشتراة أو المكتسبة أخيرا أولا.


في كثير من الأحيان، في السوق التضخمية، يتم تخصيص تكاليف أقل وأقدم لتكلفة السلع المباعة بموجب طريقة FIFO، مما يؤدي إلى دخل صافي أعلى مما لو تم استخدام LIFO.



الوارد أولا صادر أولا (FIFO) وكيفية إستخدامها
الوارد اولا صادر اولا FIFO


ما هو الوارد أولا صادر أولا (FIFO)؟


First In، First Out المعروفة باسم FIFO، هو طريقة لإدارة الأصول وتقييمها يتم فيها بيع الأصول المنتجة أو المكتسبة أولا أو استخدامها أو التخلص منها أولا.


لأغراض ضريبية، تفترض FIFO أن الأصول ذات التكاليف الأقدم مدرجة في تكلفة بيان الدخل للسلع المباعة (COGS)، تتم مطابقة أصول المخزون المتبقية مع الأصول التي تم شراؤها أو إنتاجها مؤخرا.


فهم طريقة الوارد أولا  صادر أولا (FIFO)


تستخدم طريقة FIFO لأغراض افتراض تدفق التكاليف، في التصنيع مع تقدم العناصر إلى مراحل التطوير اللاحقة ومع بيع عناصر المخزون النهائية، يجب الاعتراف بالتكاليف المرتبطة بهذا المنتج كنفقة.


بموجب FIFO، من المفترض أن يتم الاعتراف أولا بتكلفة المخزون الذي تم شراؤه أولا، تنخفض القيمة لإجمالي المخزون في هذه العملية لأن المخزون قد تمت إزالته من ملكية الشركة، يمكن حساب التكاليف المرتبطة بالمخزون بعدة طرق، واحدة هي طريقة FIFO.


تشمل الحالات الاقتصادية النموذجية الأسواق التضخمية وارتفاع الأسعار، في هذه الحالة إذا خصصت FIFO أقدم التكاليف لتكلفة السلع المباعة، فسيتم نظريا تسعير هذه التكاليف الأقدم أقل من أحدث مخزون تم شراؤه بأسعار مضخمة حاليا.


يؤدي هذا الانخفاض في النفقات إلى ارتفاع صافي الدخل، أيضا نظرا لأن أحدث مخزون تم شراؤه بأسعار أعلى بشكل عام، فقد تم تضخيم رصيد المخزون النهائي.


يمكن للشركات اختيار طريقة التقييم التي ستستخدمها، على الرغم من وجود آثار مالية لقرارها، قد تختار بعض الشركات طريقة تعكس مخزونها (أي أن محلات البقالة غالبا ما يبيع أقدم مخزون له أولا).


 مثال على FIFO


يتم تعيين تكاليف المخزون حيث يتم إعداد العناصر للبيع، قد يحدث ذلك من خلال شراء المخزون أو تكاليف الإنتاج، وشراء المواد، واستخدام العمالة، تستند هذه التكاليف المخصصة إلى الترتيب الذي تم به استخدام المنتج، وبالنسبة ل FIFO، فإنها تستند إلى ما وصل أولا.


تخيل لو اشترت شركة 100 عنصر مقابل 10 دولارات لكل منها، ثم اشترت لاحقا 100 عنصر إضافي مقابل 15 دولارا لكل منها، بعد ذلك باعت الشركة 60 عنصرا، بموجب طريقة FIFO تبلغ تكلفة السلع المباعة لكل عنصر من البنود الستين 10 دولارات للوحدة لأن السلع الأولى المشتراة هي السلع المباعة الأولى، من بين 140 بندا متبقيا في المخزون، تبلغ قيمة 40 بندا 10 دولارات للوحدة وقيمة 100 بند 15 دولارا للوحدة، وذلك لأن المخزون يتم تخصيص أحدث تكلفة بموجب طريقة FIFO.


مع هذا المخزون المتبقي من 140 وحدة، لنفترض أن الشركة تبيع 50 عنصرا إضافي، تبلغ تكلفة السلع المباعة مقابل 40 من هذه العناصر 10 دولارات، وتم بيع الطلب الأول الكامل البالغ 100 وحدة بالكامل، تبلغ تكلفة الوحدات العشر الأخرى التي يتم بيعها 15 دولارا لكل منها، وتقدر قيمة الوحدات ال 90 المتبقية في المخزون بمبلغ 15 دولارا لكل منها (أحدث سعر مدفوع).


تتبع طريقة FIFO المنطق القائل بأنه لتجنب التقادم، ستبيع الشركة أقدم عناصر المخزون أولا وتحتفظ بأحدث العناصر في المخزون، على الرغم من أن طريقة تقييم المخزون الفعلية المستخدمة لا تحتاج إلى متابعة التدفق الفعلي للمخزون من خلال الشركة، يجب أن يكون الكيان قادرا على دعم سبب اختياره لاستخدام طريقة معينة لتقييم المخزون.


FIFO مقابل LIFO


طريقة تقييم المخزون المعاكسة ل FIFO هي LIFO، حيث يكون آخر عنصر تم شراؤه أو الحصول عليه هو العنصر الأول في حالة التخلص منه، في الاقتصادات التضخمية يؤدي ذلك إلى انخفاض صافي تكاليف الدخل وانخفاض الأرصدة النهائية في المخزون بالمقارنة مع FIFO.


من نواح كثيرة FIFO و LIFO نقيضان، بدلا من أن تبيع الشركة العنصر الأول في المخزون، فإنها تبيع العنصر الأخير، خلال فترات ارتفاع الأسعار هذا يعني أن بند المخزون المباع يتم تقييمه بتكلفة أعلى للسلع المباعة في إطار LIFO، ونتيجة لذلك عادة ما تكون نفقات الشركة أعلى في هذه الظروف، مما يعني أن صافي الدخل أقل في إطار LIFO مقارنة ب FIFO خلال الفترات التضخمية.


وهناك أيضا آثار على الميزانية العمومية بين طريقتي التقييم هاتين، نظرا لأن بنود المخزون الأكثر تكلفة عادة ما تباع في إطار LIFO، فإن بنود المخزون الأكثر تكلفة هذه يتم الاحتفاظ بها كمخزون في الميزانية العمومية في إطار FIFO، ولا يكون صافي الدخل أعلى في كثير من الأحيان في إطار FIFO فحسب، بل غالبا ما يكون المخزون أكبر أيضا.


LIFO غير مسموح به بموجب المعايير الدولية للإفصاح المالي.


 FIFO مقابل طرق التقييم الأخرى


يوجد طرق اخري تحظي بالنقاوة مع FIFO ومنها :


1. متوسط تكلفة المخزون

تحدد طريقة جرد متوسط التكلفة نفس التكلفة لكل عنصر، يتم حساب طريقة متوسط التكلفة بقسمة تكلفة السلع في المخزون على العدد الإجمالي للعناصر المتاحة للبيع، وهذا يؤدي إلى صافي الدخل وإنهاء أرصدة المخزون بين FIFO و LIFO.


2. تتبع المخزون المحدد

يتم استخدام تتبع المخزون المحدد عندما تكون جميع المكونات التي تعزى إلى المنتج النهائي معروفة، إذا لم تكن جميع القطع معروفة، فإن استخدام FIFO أو LIFO أو متوسط التكلفة مناسب.


مزايا وعيوب FIFO


تفضل العديد من الشركات طريقة FIFO لأنها سهلة الفهم والتنفيذ، وهذا يعني أن البيانات أكثر شفافية، ومن الصعب التلاعب بالحسابات القائمة على FIFO لتزيين البيانات المالية للشركة، لهذا السبب فإن FIFO مطلوب في بعض الولايات القضائية بموجب المعايير الدولية للإفصاح المالي، وهو أيضا قياسي في العديد من الولايات القضائية الأخرى.


علاوة على ذلك، تتبع هذه الطريقة أيضا التدفق الطبيعي للمخزون، تفضل معظم الشركات بيع أقدم منتجاتها أولا، مع العلم أن هذه المنتجات من المرجح أن تفقد قيمتها بسبب التخزين على المدى الطويل، وهذا يعني أيضا أن حسابات الشركة ستعكس بشكل أفضل قيمة المخزون الحالي لأن المنتجات غير المباعة هي أيضا أحدث المنتجات.


ومع ذلك هناك بعض العيوب، يمكن أن تؤدي طريقة FIFO إلى زيادة ضرائب الدخل للشركة، لأن هناك فجوة أوسع بين التكاليف والإيرادات، يمكن أن يؤدي ذلك أيضا إلى المبالغة في أرباح الشركة.


1. مزايا طريقة FIFO

  • أسهل في الفهم والتنفيذ..
  • تتبع التدفق الطبيعي للمخزون.
  • تعكس القيمة الحالية للمخزون أفضل من طريقة LIFO.
  • مطلوبة في بعض الولايات القضائية.

2. عيوب طريقة FIFO

  • يمكن أن تبالغ في أرباح الشركة، بسبب الفجوة بين التكاليف والإيرادات.
  • قد ينتهي الأمر بالشركة بضرائب دخل أعلى.
  • قد لا تعكس حقا تدفق المخزون، خاصة بالنسبة للصناعات المبتكرة.

ما هي طريقة الجرد التي يجب عليك استخدامها؟


في بعض البلدان، FIFO هي الطريقة المحاسبية المطلوبة لتتبع المخزون، كما أنها تحظى بشعبية في البلدان التي لا تكون فيها إلزامية، نظرا لأن FIFO تعتبر الطريقة المحاسبية الأكثر شفافية، فمن غير المرجح أيضا أن يتم فحصها من قبل السلطات الضريبية.


ومع ذلك، هناك بعض المزايا لطريقة LIFO، في الولايات القضائية التي تسمح بذلك، تسمح طريقة LIFO للشركات بإدراج أحدث تكاليفها أولا، نظرا لأن النفقات ترتفع بمرور الوقت، فقد يؤدي ذلك إلى انخفاض ضرائب الشركات، نظرا لأن هذه القضايا معقدة فمن المهم طرحها مع محاسب قبل تغيير الممارسات المحاسبية للشركة.


متى يتم استخدام طريقة الوارد اولا صادر اولا (FIFO)؟


تستخدم طريقة FIFO لأغراض افتراض تدفق التكاليف، في التصنيع مع تقدم العناصر إلى مراحل التطوير اللاحقة ومع بيع عناصر المخزون النهائية، يجب الاعتراف بالتكاليف المرتبطة بهذا المنتج كنفقة، وبموجب FIFO من المفترض أن يتم الاعتراف أولا بتكلفة المخزون الذي تم شراؤه أولا مما يقلل من القيمة  للمخزون الإجمالي.


ما هي مزايا طريقة الوارد اولا صادر اولا (FIFO)؟


الميزة الواضحة ل FIFO هي أنها الطريقة الأكثر استخداما لتقييم المخزون على مستوى العالم، كما أنها الطريقة الأكثر دقة لمواءمة تدفق التكاليف المتوقع مع التدفق الفعلي للسلع التي تقدم للشركات صورة أصدق لتكاليف المخزون، علاوة على ذلك فإنها تقلل من تأثير التضخم، على افتراض أن تكلفة شراء مخزون أحدث ستكون أعلى من تكلفة شراء المخزون الأقدم، وأخيرا تقلل من تقادم المخزون.


ما هي طرق تقييم المخزون الأخرى؟


عكس FIFO هو LIFO (Last In، First Out)، حيث آخر عنصر تم شراؤه أو تم الحصول عليه هو العنصر الأول، في الاقتصادات التضخمية، يؤدي ذلك إلى انخفاض صافي تكاليف الدخل وانخفاض الأرصدة النهائية في المخزون بالمقارنة مع FIFO، متوسط جرد التكاليف هو طريقة أخرى تحدد نفس التكلفة لكل بند وتؤدي إلى صافي الدخل وأرصدة المخزون النهائي بين FIFO و LIFO، وأخيرا لا يستخدم تتبع المخزون المحدد إلا عندما تكون جميع المكونات التي تعزى إلى منتج نهائي معروفة.


كيف يتم حساب FIFO؟


يتم حساب FIFO بإضافة تكلفة أقدم بنود المخزون المباعة، على سبيل المثال إذا تم بيع 10 وحدات من المخزون، يضاف سعر أول 10 عناصر تم شراؤها كمخزون معا، هذا يساوي تكلفة البضائع المباعة، اعتمادا على طريقة التقييم المختارة، قد تختلف تكلفة هذه البنود العشرة.


هل FIFO أفضل من LIFO؟


بالنسبة لبعض الشركات، قد يكون FIFO أفضل من LIFO لأن هذه الطريقة قد تمثل التدفق المادي للمخزون بشكل أفضل، علي سبيل المثال شركة لديها 100 وحدة من المخزون جاهزة للبيع، إذا استحوذت الشركة على 50 وحدة أخرى من المخزون، فقد يفترض المرء أن الشركة ستحاول بيع عناصر المخزون القديمة أولا.


تتمتع طريقة FIFO أيضا بالعديد من المزايا المالية على LIFO، وعادة ما تؤدي طريقة FIFO إلى ارتفاع أرصدة المخزون في الميزانية العمومية خلال الفترات التضخمية، كما تؤدي إلى ارتفاع صافي الدخل حيث أن تكلفة السلع المباعة عادة ما تكون أقل، في حين قد ينظر إلى هذا على أنه أفضل، إلا أنه قد يؤدي أيضا إلى التزام ضريبي أعلى.



طريقة الوارد اولا صادر اولا FIFO، هي ممارسة محاسبية قياسية تفترض أن الأصول تباع بنفس الترتيب الذي يتم شراؤها به، في بعض الولايات القضائية يطلب من جميع الشركات استخدام طريقة FIFO لحساب المخزون، ولكن حتى عندما لا يكون مطلوبا، فهو معيار شائع بسبب سهولته وشفافيته.

إرسال تعليق