إدارة الحملات التسويقية | Management of marketing campaigns

إدارة الحملات التسويقية هي عملية تنسيق جميع الأجزاء المتحركة للحملة، من التخطيط إلى الإطلاق.

 يمكن أن تكون الحملات التسويقية مشاريع كبيرة وغير عملية، مع وجود العديد من أصحاب المصلحة والفرق والمنجزات للتنسيق، يمكن أن يبدو إطلاق حملة ناجحة وكأنه مهمة شاقة.


لكن لا يجب أن يكون الأمر صعبا للغاية، من خلال الإدارة الفعالة للحملة يمكنك إطلاق مبادرتك الأكثر نجاحا حتى الآن، ناقص الإجهاد، كل ما عليك فعله هو اتباع هذه الخطوات السبع.



إدارة الحملات التسويقية | Management of marketing campaigns
إدارة الحملات التسويقية


ما هي إدارة الحملات التسويقية؟


إدارة الحملات التسويقية هي عملية تنسيق جميع الأجزاء المتحركة للحملة، من التخطيط إلى الإطلاق، تشمل مبادرات التسويق العديد من أصحاب المصلحة والمنجزات، لذلك يعد التخطيط الدقيق ضروريا للحفاظ على الحملات على المسار الصحيح وعلى الرسالة، خاصة إذا تغيرت بيئة السوق وتحتاج الفرق إلى التحول بسرعة.


تتضمن إدارة حملة التسويق سبع خطوات رئيسية لإنجاح مبادرتك، بما في ذلك:


  • تحديد الأهداف.
  • تحديد جمهورك المستهدف.
  • تحديد ميزانيتك.
  • التخطيط للجدول الزمني الخاص بك.
  • اختيار قنوات التسويق للتركيز عليها.
  • إنشاء المحتوى وإطلاقه.
  • قياس النجاح.

ما هي الحملة التسويقية؟


الحملة التسويقية هي دفعة متضافرة لجعل المشترين المحتملين أو العملاء الحاليين يفكرون في مشكلة محددة، وكيف يمكن حلها باستخدام منتجك أو خدمتك، عادة ما تتضمن الحملات نقاط اتصال متعددة مع جمهورك، عبر قناة واحدة مثل حملة وسائل التواصل الاجتماعي أو قنوات متعددة، يمكن أن تكون الإعلانات عبر الإنترنت والإعلانات المطبوعة واللوحات الإعلانية ومحتوى الويب والبريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي والمزيد جزءا من حملة تسويقية واحدة.


الأهم من ذلك، يجب أن يكون للحملة هدف واضح، ويجب أن يقربك كل منصة في حملتك من هذا الهدف، على سبيل المثال يمكن أن تهدف الحملة التسويقية إلى:


  • تعزيز توليد العملاء المحتملين للمبيعات.
  • زيادة المشتريات أو الاشتراكات.
  • تحسين الاحتفاظ بالمشتري.
  • تشجيع العملاء الحاليين على إنفاق المزيد.
  • زيادة الوعي بالعلامة التجارية.
  • توسيع إنتشار منتجك إلى جمهور جديد.

لماذا تعد إدارة الحملات التسويقية مهمة؟


الحملات التسويقية معقدة، غالبا ما يكون لديهم العديد من النواتج، والميزانيات الضيقة، وفرق متعددة تعمل جنبا إلى جنب لإنجاز العمل في الوقت المحدد، مع وجود العديد من الأجزاء المتحركة يحتاج شخص ما إلى الإشراف على الحملة على مستوى عال والتأكد من إنجاز المهام الصحيحة في الوقت المناسب، يتيح هذا المستوى من إدارة المشاريع لأصحاب المصلحة والفرق المتخصصة التركيز على ما يفعلونه بشكل أفضل، مثل إنشاء المحتوى والأصول المرئية بدلا من الانغماس في التخطيط اليومي.


فوائد إدارة الحملات التسويقية


يمكن أن تعني الإدارة الجيدة للحملة الفرق بين المبادرة الفاشلة والمبادرة الناجحة، مع ذلك يمكنك:


1. الحفاظ على مساءلة الفرق

من الصعب على فرق مثل التحرير والتصميم العمل معا إذا لم تكن هناك خطة عمل واضحة، تمنح الإدارة الفعالة للحملة الجميع خارطة طريق واضحة، حتى يعرفوا ما هم مسؤولون عنه، ومتى يحين موعده، وكيف سيؤثر عملهم على نجاح الحملة.


من خلال تعيين مهام ملموسة، ومشاركة جدول زمني، وجدولة إيقاع اجتماع منتظم، يساعد مديرو الحملات الفرق متعددة الوظائف على البقاء على المسار الصحيح.


2. التكيف مع ظروف التسويق المتغيرة

التغيير أمر معطى في التسويق، تغير الأحداث الجارية ما يهتم به جمهورك، وتتطور الرياح المعاكسة الاقتصادية، ويقوم المنافسون بتحركات غير متوقعة، هذا هو السبب في أن القدرة على التكيف هي المفتاح، خاصة عند إطلاق الحملات التسويقية.


يمكن لمدير الحملة مراقبة ظروف التسويق، والتواصل مع القيادة، ونقل المعلومات إلى فريق الحملة، إذا كان من الضروري التحور، فيمكنهم إعادة ترتيب الجداول الزمنية والتسليمات حسب الحاجة.


3. التأكد من أن المراسلة متسقة

لا تقف الحملات التسويقية بمفردها، إنها جزء من هوية العلامة التجارية الشاملة لشركتك وصوتها، ومن الأهمية بمكان البقاء ثابتا حتى يتمكن العملاء من تحديد شخصية علامتك التجارية بوضوح.


بالإضافة إلى تعيين وجدولة التسليمات، يشارك مديرو الحملات أيضا إرشادات العلامة التجارية وتنسيق المراجعات للتأكد من اتساق كل أصل مع رسائل شركتك.


4. تحقيق أهداف التسويق

لكي تنجح الحملات، يجب ربطها باستراتيجية أو هدف تسويقي أكبر، وهذا يضمن أن حملتك وميزانيتها تساهم في استراتيجية الأعمال الشاملة، لذلك لا تضيع أي موارد.


خلال مراحل التخطيط للمبادرة، يحدد مديرو الحملات أهدافا تصل إلى تلك الأهداف الأكبر، مثل زيادة الإيرادات أو تحسين الاحتفاظ بالعملاء.


عملية إدارة الحملة في 7 خطوات


يمكن أن تبدو إدارة الحملات التسويقية معقدة، ولكن لا يجب أن تكون كذلك، لقد قمنا بتقسيم العملية إلى سبع خطوات، لذلك من الواضح كيفية البدء.


1. ضع أهدافا

يعد تحديد أهداف الحملة وربطها مرة أخرى بأهداف التسويق الأوسع خطوة أولى أساسية، هذا يتأكد من أن جميع أنشطة حملتك تساهم في العمل ككل.


لكن مديري الحملات لا يمكنهم تحديد الأهداف في فراغ، إنهم بحاجة إلى مراعاة بيانات الأداء السابقة، والمدخلات من أصحاب المصلحة، وأولويات الأعمال الحالية لإنشاء أهداف واقعية من شأنها أن تؤدي إلى تأثير حقيقي، تتطلب هذه العملية بعض التنسيق، ولكن يمكن تبسيطها في هذه الخطوات الخمس:


  • ابدأ بأولويات التسويق : ضع في اعتبارك ما يحتاج فريق التسويق إلى تحقيقه هذا العام، وكيف يمكن لحملتك أن تسهم في تحقيق هذا الهدف.

  • قم بإنشاء هدف تقريبي : لا تقم بتضمين الأرقام بعد، ابتكر فكرة أولية مثل "تعزيز الوعي بالعلامة التجارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي"، أو "إنشاء محتوى للعملاء الحاليين لتحسين الاحتفاظ"، أو "تعزيز إطلاق منتجنا الجديد".

  • استخدم البيانات لإنشاء أهداف واقعية : انظر إلى منافسيك وحملاتك السابقة وبيانات الأداء لتحديد ما هو مؤشر الأداء الرئيسي الواقعي (KPI) لحملتك، على سبيل المثال "تحسين الاحتفاظ بالعملاء بنسبة 10٪".

  • احصل على موافقة من القيادة : اطلب من أحد كبار القادة مراجعة هدف حملتك وتقديم التعليقات، كلما زادت حملتك وزادت الميزانية التي تتطلبها، كلما كان المراجع أكبر.

  • قم بتوصيل الهدف إلى فريق حملتك : شارك هدفك وتأكد من أنه في المقدمة والوسط طوال الحملة، حتى تعرف الفرق بالضبط ما تهدف إليه.

2. حدد جمهورك المستهدف

من أجل إدارة حملة ناجحة، تحتاج إلى فهم جمهورك المستهدف بوضوح، يساعدك هذا على إنشاء محتوى ورسائل تروق للأشخاص المناسبين وبالتالي له أكبر تأثير، اعتمادا على هدف حملتك، إليك بعض الأسئلة التي يجب مراعاتها عند تحديد جمهورك:


  • من يعاني من المشكلة التي يحلها منتجك؟
  • ما هي الإحباطات المحددة التي يمكن أن يخففها منتجك بالنسبة لهم؟
  • كم يرغب جمهورك في دفع ثمن الحل؟


إذا كان لدى فريق التسويق الخاص بك بالفعل أبحاث عن الجمهور، مثل ملف تعريف العميل المثالي (ICP) أو شخصيات المشتري، فهذا مكان رائع للبدء.


3. حدد ميزانيتك

بمجرد تحديد أهداف لحملتك، فإن الخطوة التالية هي إنشاء ميزانية وتأمين الموافقة على الأموال والموارد التي ستحتاجها، كلما كانت ميزانيتك أكثر تفصيلا، زاد احتمال حصولك على الموافقة، لذلك من المفيد أن تكون دقيقا هنا.


ابدأ بإدراج جميع النواتج لحملتك، مثل الأصول الإبداعية ومنشورات وسائل التواصل الاجتماعي وقطع المحتوى والمزيد، ثم قم بتقدير الموارد المطلوبة لكل ناتج، سواء كان ذلك أعضاء فريق مخصصين أو مقاولين أو أموال لمواضع وسائل الإعلام أو أي شيء آخر، يجب أن يكون كل تسليم وموارده المطلوبة بندا في ميزانيتك.


بمجرد إنشاء خطة ميزانية مفصلة، أرسلها إلى أصحاب المصلحة الرئيسيين واطلب التوقيع.


4. خطط للجدول الزمني الخاص بك

بمجرد تحديد ميزانيتك وتحديد النواتج، حان الوقت لرسم الجدول الزمني لحملتك التسويقية، هذا جزء أساسي من إدارة الحملات التسويقية لأنه يسمح لك بتعيين المهام وتحديد تواريخ الاستحقاق، مما يضمن اكتمال العمل في الوقت المحدد، وبالترتيب الصحيح.


لإنشاء الجدول الزمني الخاص بك، ابدأ بقائمة النواتج الخاصة بك وقم بتقدير المدة التي ستستغرقها كل مهمة، ثم حدد التبعيات، أي مهام لا يمكن البدء بها حتى يتم الانتهاء من مهمة أخرى، وأخيرا حدد موعدا لكل ناتج واجتمع مع أصحاب المصلحة للتأكد من أن لديهم عرض النطاق الترددي، وأن كل تاريخ استحقاق معقول.


يبسط استخدام برنامج إدارة الحملات التخطيط من خلال السماح لك بتصور الجدول الزمني لمشروعك، وتبعية التبعيات، وضبط تواريخ الاستحقاق، تتضمن معظم الأدوات أيضا ميزات أتمتة التسويق التي تسمح لك بتعيين العمل وتحديثه وتسليمه على الفور إلى الأشخاص المناسبين في الوقت المناسب.


 5. اختر قنوات التسويق

قنوات التسويق هي الأنواع المختلفة من المحتوى الذي تستخدمه لخلق الطلب على منتجك ونقل العملاء المحتملين إلى أسفل مسار التسويق، على سبيل المثال وسائل التواصل الاجتماعي وإعلانات البحث المدفوعة والمدونات ومحتوى تحسين محركات البحث ورسائل البريد الإلكتروني هي قنوات تسويقية مختلفة، يشكل تحديد هذه القنوات نوع المحتوى الذي تنشئه لحملتك التسويقية، لذلك فهو جزء مهم من تخطيط الحملة.


تعتمد قنوات التسويق التي تختارها على شيئين: جمهورك المستهدف، وأين المشترين المحتملين على طول رحلة عملائهم، إليك كيفية اختيار الأشخاص المناسبين:


  • قم بمحاذاة قنوات التسويق مع جمهورك المثالي : تأكد من أن قنوات التسويق الخاصة بك تتماشى مع الطريقة التي يستهلك بها جمهورك المستهدف المحتوى، على سبيل المثال إذا كان عميلك المثالي يستخدم TikTok ولكن ليس LinkedIn أو Facebook، فقد ترغب في التركيز على إعلانات TikTok.

  • استخدم قنوات مختلفة لمراحل مختلفة من رحلة المشتري : اعتمادا على مكان وجود العملاء على طول رحلة المشتري، يمكن أن تساعد أنواع مختلفة من المحتوى التسويقي في نقلهم إلى المرحلة التالية، على سبيل المثال يمكن لمحتوى تحسين محرك البحث (SEO) توجيه عملاء أعلى مسار إلى موقع الويب الخاص بك الذين لم يسمعوا عن منتجك من قبل، قد تكون دراسات الحالة والندوات عبر الإنترنت أكثر قابلية للتطبيق للعملاء لأنهم يفكرون في منتجك، وفي نهاية دورة حياة العميل يمكن أن تساعد استراتيجيات مثل الخيارات التجريبية المجانية في إقناع العملاء المحتملين بالالتزام.

6. إنشاء محتوى

الآن بعد أن انتهيت من التخطيط، حان الوقت للانطلاق إلى العمل وإنشاء محتوى فعلي لحملتك التسويقية، هذه واحدة من أهم خطوات إدارة الحملة لأنها عندما تأتي مبادرتك إلى الحياة من خلال الأصول المكتوبة والمرئية.


يبدو إنشاء المحتوى مختلفا اعتمادا على الوسيط، ولكن في أبسطها يمكنك تقسيم العملية إلى أربع خطوات:

  1. مسودة أولى.
  2. استعراض أولي.
  3. مسودة ثانية.
  4. استعراض نهائي.


يمكنك تضمين مراجعات أكثر أو أقل اعتمادا على أهمية الأصل، قبل بدء إنشاء المحتوى من المهم أيضا تحديد من يحتاج إلى مراجعة كل أصل في كل مرحلة، على سبيل المثال قد يحتاج مدير التسويق الخاص بك فقط إلى مراجعة النسخة النهائية من لوحة إعلانية جديدة، وليس أي مسودات أولية.


7. قياس النجاح

بعد إطلاق حملتك، هناك خطوة واحدة مهمة متبقية وهي تتبع تقدمك لتحديد مدى جودة أداء حملتك بالنسبة لأهدافك، القياس ضروري لإثبات التأثير وجمع الدروس المستفادة للمبادرات المستقبلية.


تعتمد الطريقة التي تقيس بها على أهداف حملتك التسويقية، على سبيل المثال قد تحتاج إلى إعداد تقارير متخصصة أو برنامج إدارة علاقات العملاء لقياس العملاء المحتملين ومعدلات الاحتفاظ بالعملاء وإنفاق العملاء، لشيء مثل الوعي العام قد تحتاج إلى استطلاعات واسعة النطاق لجمهورك المستهدف.


أنواع الحملات التسويقية


أساسيات إدارة الحملات التسويقية هي نفسها بغض النظر عن نوع الحملة التي تديرها، ومع ذلك تتطلب أنواع الحملات المختلفة أنواعا مختلفة من المحتوى والقياس والنهج، إليك كيفية معالجة الاختلافات الأكثر شيوعا:


1. تسويق المحتوى

تماشيا مع اسمه، يتضمن تسويق المحتوى إنشاء ونشر المحتوى، مثل الكتب الإلكترونية أو المقالات لتشجيع العملاء المحتملين على التفاعل مع علامتك التجارية، عادة ما يستهدف تسويق المحتوى المشترين الذين ليسوا على دراية بمنتجك بعد، أو يدركون ويفكرون في منتجك مقابل خيارات أخرى، عادة ما يكون الهدف هو الحصول على عملاء جدد لزيارة موقع الويب الخاص بك أو مشاركة بعض المعلومات، مثل عنوان البريد الإلكتروني، حتى تتمكن من مواصلة التسويق لهم بطرق مختلفة.


إليك أنواع المحتوى التي يتم إستخدامها: 

  • كتب إلكترونية.
  • ندوات عبر الإنترنت.
  • مقالات.
  • المجلات المطبوعة أو عبر الإنترنت.
  • البودكاست.
  • مقاطع فيديو.
  • White paper .
  • دراسات الحالة.


إليك المقاييس الشائعة لقياس أداء الحملة:

  • مشاهدات الصفحة.
  • النقرات.
  • معدلات التحويل.
  • عملاء جدد (عبر الاشتراكات في البريد الإلكتروني).

2. التسويق عبر محركات البحث

التسويق عبر محركات البحث هو نوع من التسويق الرقمي، يركز على محركات البحث مثل جوجل، بهدف ظهور المحتوى أو الإعلانات للأشخاص الذين يبحثون على تلك المنصات، يمكن أن يشمل هذا النوع من التسويق الإعلانات المدفوعة مثل إعلانات الدفع بالنقرة (PPC)، أو استراتيجيات تحسين محركات البحث العضوية، مثل إنشاء محتوى محسن للحصول على مرتبة عالية في نتائج بحث Google.


إليك أنواع المحتوى التي يتم إستخدامها:



إليك المقاييس الشائعة لقياس أداء الحملة:

  • تصنيفات جوجل.
  • مشاهدات الصفحة.
  • النقرات على الإعلانات.
  • معدلات التحويل.
  • عملاء جدد (عبر الاشتراكات في البريد الإلكتروني).

3. التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

تتضمن حملة التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي النشر على منصات التواصل الاجتماعي التي يستخدمها جمهورك المستهدف بشكل متكرر، على سبيل المثال إذا كانت استراتيجيتك التسويقية تستهدف محترفي الأعمال، فسيكون LinkedIn منصة فعالة، يمكن أن يتضمن التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي إعلانات مدفوعة أو منشورات "معززة" أو منشورات عضوية غير مدفوعة أو محتوى ينشئه المستخدم.


إليك أنواع المحتوى التي يتم استخدامها:


  • منشورات وسائل التواصل الاجتماعي على أي منصة (Instagram و LinkedIn وما إلى ذلك).
  • الإعلانات المدفوعة.
  • مقاطع الفيديو.
  • الصور المتحركة.
  • الرسوم البيانية
  • الصور الفوتوغرافية.


المقاييس الشائعة لقياس أداء الحملة تتمثل في : 

  • التفاعل.
  • الوصول للجمهور.
  • نقرات الرابط.

4. التسويق عبر البريد الإلكتروني

يتضمن التسويق عبر البريد الإلكتروني إرسال رسائل تسويقية للعملاء المحتملين عبر البريد الإلكتروني، يتم استخدامه في كل من استراتيجيات التسويق B2B و B2C وهو واحد من أكثر الطرق فعالية لضمان وصولك إلى السوق المستهدف، تتمثل إحدى الفوائد الرئيسية لحملات التسويق عبر البريد الإلكتروني في أنه من السهل تنفيذ نوع من تجزئة الجمهور في رسائلك التسويقية، إذا كنت تتطلع إلى استخدام اختبار A/B لقياس الجمهور الذي يستجيب لرسائل معينة، فهذه استراتيجية تسويقية جيدة لاستخدامها.


تتمثل أنواع أنواع المحتوى في:

  • البريد إلكتروني.


تتمثل المقاييس الشائعة لقياس أداء الحملة في:

  • معدل فتح البريد الإلكتروني.
  • معدلات إلغاء الاشتراك.
  • معدلات النقر إلى الظهور.


اجعل كل حملة مهمة، الحملات العظيمة هي جوهر استراتيجية تسويقية فعالة.





 

إرسال تعليق